NOVEMBRE Cancer colique asymptomatique avec métastasesGastro-entérologue, proctologue gastro casa procto casa سرطان القولون المتجرد من الأعراض السريرية المتزامن مع التسرب السرطاني الى الكبد الغير قابل للاستئصال الجراحي : هل يجب استئصال الورم الأصلي؟ hépatiques synchrones : faut il réséquer le primitif ?:

Posted by on août 8, 2013 in Uncategorized | 0 comments

Cancer colique asymptomatique avec métastasesGastro-entérologue, proctologue gastro casa procto casa   سرطان القولون المتجرد من الأعراض السريرية  المتزامن مع التسرب السرطاني الى الكبد الغير قابل للاستئصال الجراحي : هل يجب استئصال الورم الأصلي؟

 

 

الملخص:

 تعد نسبة 25% من المصابين بسرطان القولون و المستقيم le cancer colorectal 6مصابة كذلك بالتسرب المزمن للخلايا السرطانية المتنقلة الى الكبد métastase synchrones بالدرجة الاولى . و تعتقد تلك الحالات السرطانية المنتشرة غير قابلة للاستئصال الجراحي. و يعتمد العلاج على الكيميوترابي la chimiothérapie  المصحوبة بالبيوترابي la biothérapie  حينما يبات الورم القولوني مجردا من الاعراض السريرية او يتبلور عبر اعراض طفيفة . ان فائدة استهلال العلاج بجراحة الاستئصال القولوني قبل الشروع في العلاج ، يظل موضوع جدال reste controverse  غير اننا لم نحض بعد بالعثور على دراسة متينة تؤكد هذا الرأي .

   يتركز الهده من هذا العرض على وضع النقط فوق الحروف اتجاه المعطيات المتوفرة حاليا في الدراسات الطبية لتوجيه اختيار علاج الدرجة الاولى ( الاستئصال ام عدمه ) لدى حامل سرطان القولون المتزامن تنقله خارجيا و غير القابل للاستئصال الجراحي . و ستتركز على مناقشة ثلاثة وحدات و تسليط الاضواء عليها :

-خطورة مضاعفات الورم الاصلي la tumeur primitive الخاضع للعلاج بالكيميوترابي

– التمريض morbidité المحتمل ناجم عن الاستئصال القولوني قصد الوقاية colectomie prophylactique

في الحالة الاصابة بالتنقل السرطاني ثم تأثير الاستراتيجية على امتداد اعمار المصابين

الموضوع :

 ان نسبة تتراوح ما بين20  و 25% من المصابين بسرطان القولون و المستقيم تعد مصابة كذلك بتسرب الخلايا السرطانية الى الكبد . و تعتقد الاورام المتنقلة في اغلبية الحالات ( بنسبة ما بين 75 و 80% ) غير قابلة للاستئصال الجراحي . و يعتمد العلاج الاوحد الذي ابدى فعالية بالنسبة لامتداد عمر المصابين و تحسين جودة عيشهم ، يعتمد على اللجوء بانتظام للعلاج بالكيميوترابي المصحوب بالبيوترابي ( الاجسام المضادة ا ج ف ر  anti-corps anti-EGFR ، سيتوكسيماب cetuximab و الببانتوموماب pantumumab  )

و خلاصة القول : تعتقد نسبة تتراوح ما بين 20 و  25% من المصابين من سرطان القولون و المستقيم اثناء الكشف ، مصابة كذلك بالسرطان المتزامن تسربه الى الكبد خاصة و غير قابل للاستئصال الجراحي في الاغلبية الساحقة للحالات . اما بالنسبة للحاملين لسرطان القولون المتجرد من الاعراض cancer colique asymptomatique 1canc، المنتشر خارج القولون و الغير قابل للاستئصال الجراحي ، فان الموقف يستدعي استئصال القولون  colectomie  اولا ثم يليه العلاج بالكيميوترابي او اللجوء للكيميوترابي اولا ، بينما يظل الورم راسخا في موقعه . غير ان هذا الرأي لازال موضوع نقاش و ليست لدينا من دراسة متوفرة تتيح الجواب على هذا السؤال  و هدفنا في هذا العرض يتركز على وضع النقط فوق الحروف . بالنسبة للمعطيات المتوفرة في الابحاث الطبية  عسى ان يثير التوجيه صوب اختيار العلاج الاولي ، le traitement de 1ère intention  للمصابين . و سنبسط المعلومات في شكل اسئلة و اجوبة و نتخذ الخطوات اللازمة حول الموضوع

ماهي خطورة المضاعفات المرتبطة بالورم الاصلي   tumeur primitive الباقي في موقعه و لم يتعرض للاستئصال الجراحي اثناء العلاج بالكيميوترابي ؟

لقد تناولت 13 دراسة موضوع الورم الاصلي الذي لم يتم استئصاله بالجراحة اثناء علاج الكيميوترابي فتبين ان الخطورة تتراوح ما بين 8 و 30% تتبلور غالبا عبر الخنق المعويocclusion occlusion intestinale بنسبة تتراوح ما بين 6 و 29 %

ماهي الخطورات الناجمة عن عملية الاستئصال الجراحي القولوني الوقائي لدى المصابين بالسرطان المتنقل المتزامن ، الغير القابل للجراحة ؟

تشمل المضاعفات الاساسية الخنق المعوي ، النزيف و خراج abcès  الجدار المعوي

و خلاصة القول : تظل حالة الاستئصال القولوني مصحوبة بنسبة ضئيلة لحالة التمريض و المماة .

و تستدرج ضمن العوامل الاساسية الناجمة عن خطورة الجراحة :

1-السن الذي يساوي او يفوق 70  

2-وجود ورم اصلي متطور موقعيا tumeur localement avancée  ناشئ في المستقيم rectum و منتشر خارج الكبد

3- اصابة الكبد بأكثر من 50 %  

4- و اصابة المريض

هل يؤثر على مصير الداء الاستئصال القولوني اولا ، او الكيميوترابي بدون استئصال الورم الاصلي ؟

لقد اكدت الدراسات الطبية تفوق فائدة الاستئصال القولوني على حالة اللجوء المنفرد للكيميوترابي بدون الاستئصال القولوني colectomie فائدة في امتداد اعمار المصابين الى ما بين 14 و 30 شهر بالرغم من عدم وجود البرهان القاطع . يبدو ان استئصال الورم الاصلي يدخل تحسينات على امتداد اعمار المصابين الذين تم اختيارهم مسبقا .

الخاتمة و التطلعات :

لازالت فائدة استئصال الورم الاصلي اولا قبل استهلال العلاج بالكيميوترابي لدى المصابين بسرطان القولون المجرد من الاعراض السريرية و المضاعف بالإصابات السرطانية المتنقلة المتزامنة و الغير قابلة للاستئصال الجراحي ، لازالت تلك الفائدة موضوع نقاش . و يحتمل ان تدخل تحسينات عملية الاستئصال الاول للقولون على امتداد اعمار المصابين الذين ظلوا يحتفظون على صحة جيدة . ( تمريض ضئيل comorbidité faible OMS 0-1 ) و مصابون بتسرب سرطان محدود على مستوى الكبد ، غير انها كلها معطيات تحتاج للتأكيد   بواسطة دراسات طبية اخرى . اما في حالة انتشار الداء خارج الكبد فان عملية استئصال القولون تظل مصحوبة بخطورة مرتفعة و تبات فائدتها بالنسبة لمصير الداء موضوع جدال مستمر . و في هاته الحالة يبدو اللجوء المنفرد للعلاج. بالكيميوترابي اختيارا معقولا .

 النقط المهمة :

الموقف ازاء الحاملين لسرطان القولون المجرد من الاعراض السريرية و المصحوب بالتسرب المتزامن للسرطان على مستوى الكبد ، و الغير قابل للاستئصال الجراحي :

1-  ترتفع خطورة مضاعفات الورم الاصلي تحت الكيميوترابي الى نسبة تتراوح ما بين 11 و 20%  و تمثل خاصة بخطورة الخنق المعوي . و ليس لصنف علاج الكيميوترابي من تأثير عليها

2- ان الجراحة المستعجلة لمضاعفات الورم الاصلي الخاضع للعلاج بالكيميوترابي لا يمكن التعرف عليها مسبقا . و تظل مصحوبة بنسبة مرتفعة للممات و خطورة عملية استومي المستديمة stomie définitive  

2

 

3- تظل عملية استئصال القولون مصحوبة بحالة مقبولة للتمريض و الممات حينما يتم انجازها بعد الفئة المنتخبة من المصابين ( ا م س  1-0  OMS  ) ،و حينما تساوي او تفوق اعمار المصابين 70 سنة ، و اثناء عدم التعرض لظاهرة سوء التغذية و عدم وجود التمريض في حالته القصوى بالإضافة لعدم تنقل الداء خارج الكبد

4- يبدو ان استئصال الورم الاصلي يدخل تحسينات على نمط و مدة عيش المصابين الذين يتم انتخابه ( ا م س 1-0    OMS ، قلة حالة التمريض ، عدم تسرب الخلايا الخبيثة خارج الكبد ) غير ان هاته الفائدة لازالت تفتقر للتأكيد

 

 

 

cliquez_adesse

 

 x

 

 ADRESS

 

 

 http://www.docteuramine.com/

 

CANCER COLIQUE ASYMPTOMATIQUE AVEC MÉTASTASES HÉPATIQUES SYNCHRONES NON RESECABLES

 PRENEZ RENDEZ VOUS

 Gastro casa procto

 

Leave a Comment

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *