اين نحن اليوم من داء البواسير ؟ La maladie hémorroïdaire : où en sommes-nous – – الجزء السادس – Partie 6

Posted by on décembre 28, 2018 in Uncategorized | 0 comments

اين نحن اليوم من داء البواسير ؟

La maladie hémorroïdaire : où en sommes-nous aujourd’hui ?

الجزء السادس Douleur- Partie 6

تابعscore hemorr+-

  الملخص

الأناتومي و الفيزيوباتولوجي

  

الدراسة الوبائية

  ليس من السهل بشيء التوصل الى التقييم الحقيقي لداء البواسير . فلقد باتت الدراسات الطبية حول الموضوع بسيطة . و بالرغم من ذلك فان الاصابة بداء البواسير تبلغ ذروتها في غضون حقبة الأعمار ما بين 45 و 65 سنة  و تهم

الاصابة الذكر و الأنثى على السواء  

   يعتمد تشخيص داء البواسير على السؤال و الفحص السريري . و يعتقد تجمد الدم داخل الأوعية الدموية المضاعفة الوحيدة. و يعتقد بالتالي العرض الاستثنائي لمرض البواسير الخارجية. أما البواسير الداخلية فكثيرا ما تضاعف بعرض الهبوط أو النزيف أو بتزامن العرضين باثنين ، حيث يتعلف الأمر بنزيف أحمر غير مصحوب بالألم تخلفه عملية التغيط بعكس ما نلاحظ أثناء باقي اصابات المخرج و المستقيم و القولون التي تسبب ازعاج و قلق المريض. أا نقص الحديد فنادرا ما يسبب فقر الدم (31) . و حسب رأي الطبيب، يمسي اللجوء يمسي اللجوء لحص الجزء الأسفل للقناة الهضمية (32) أمرا قائما لدى كل مصاب تجاوز عمره45 أو 50 سنة أو حينما يقرع جرس الخطر. يجب الانتباه للبحث عن عرض هبوط البواسير انطلاقا من السؤال ثم يتم تأكيد ذلك بواسطة الحص السريري . ان هبوط البواسير يبرز و يتطور بطريقة منتظمة و يسبب الشكوى الوظيفية لا تطابق الملاحظات البارزة أثناء الفحوص السريرية للشرج و منطقته . أما الهبوط المستمر (34) فيسبب تسرب المخاط المعوي و / أو ضياع المكوس (35) ينسبونه بعض المصابين الى السلس (36). و يعتمد وصف هبوط البواسير على ترتيب جوليغير الذي رتب الاصابات في 4 درجات . و يمتاز هذا الترتيب بالبساطة بالرغم من أنه لا يخبر عن كافة انعكاسات الداء . فهو لا يشمل النزيف المضاف و لا البواسير الخارجية . و هي حالات توجه العلاج في أكثر من مرة . و انه وصف لا يحدد الشكل المستدير للبواسير و الموقعي للهبوط.

  و ان تجمد الدم داخل البواسير الداخلية يعد حالة نادرة و ينبه الى الاصابة بهاته الحالة اندلاع عرض الألم بينما يظل فحص حرف فوهة الشرج عاديا حينما يغيب وجود الهبوط لكن فحص المستقيم بالأصبع (38) يكشف عن وجود ورم أو ورمين صلبين داخل فوهة الشرج يمثل خنق الأوعية الدموية بالدم المتجمد . يجب اجتناب الفحص بالأصبع أو الأنوس كوبي لنهما يسببان اندلاع الألم . و تعد حالة المقارنة مع الاصابة بتجمد الدم في البواسير الداخلية ثلاثة : خراج حرف فوهة الشرج (39) و هبوط المستقيم الذي يقارن بهبوط البواسير و يقارن بوجود الجلد المتبقى عن انفجار البواسير الملقب بالماريسك (40) . ثم حالة الاصابة بالكونديلوم (41) .

   و تعكس قلة الدراسات حول داء البواسير عدم توفر التاريخ الوبائي للداء.

31-carence martiale 32-colonoscopie 33-prolapsus permanent 35-mucus 36-troubles de continence 37-classification de Goligher 38-le toucher rectal 39-abcés de la marge anale 40-marisques 41-condylome

  تابع

 

cliquez_adesse

 

x

PRENEZ RENDEZ VOUS

 

ADRESS

http://www.docteuramine.com/

Docteur AMINE Abdelkader  GASTRO CASTRO CASA PROCTO gastroentérologue casa meilleur gastro   meilleur gastro casa  gastro casablanca

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

Leave a Comment

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *